فرج عامر: استئناف الدوري مرسوم دولة.. والاعتراضات “تحصيل حاصل” || رياضة مصرية

الكاتب:- ابراهيم موسي

شدد فرج عامر، رئيس نادي سموحة، أن رجوع النشاط الرياضي والدوري المصري، هو مرسوم الدولة الوضعي، ومتعهد به.
و قد كان أعلن أشرف صبحي، وزير الشبان والرياضة، عن موعد استكمال مأسبقات النشاط الرياضي يوم 25 من يوليو المقبل، على أن ترجع الأنةدية لمراناتها يوم 20 يونيو الوضعي، مع الالتزام بالتصرفات الاحترازية لتجنب خطر انتشار فيروس كورونا.
وأضاف فرج عامر خلال مداخلة هاتفية عبر برنامج “اللعيب”، المُذاع عبر قناة “إم بي سي مصر”: “رجوع النشاط أو الدوري الوضعي هو مرسوم الدولة”.
تابع: “كل الكلام الذي يقال خارج عن النص، ولا نقاش في مسألة رجوع الدوري هذا مرسوم الدولة، ونحن تحت أمرها، ومتعهدون بمرسومها”.
وواصل: “كل الكلام الذي يقال (تحصيل حاصل)، لأنةه ليس مرسومنا وإلا أن مرسوم الدولة”.
استكمل: “اتحاد الكرة أعلن هذا اليوم سموحة كان متواجد في الاجتماع، وعمرو الجنايني، رئيس اللجنة الخماسية، قال اتيتم للاجتماع ليس بهدف نقاش رجوع الدوري من عدمها”.
ألحق: “المرسوم تم وضعه وما علينا إلا نقام بتنفيذه، واتحاد الكرة كان يتنبأ عن الصعوأصبح واللائحة العصرية”.
وعن الأنةدية الرافضة لرجوع الدوري، رد قائلاً: “أتوقع عن نفسي الدولة هي المنظومة، الأنةدية لا تعمل المنظومة، الذي ينفذ المنظومة اتحاد الكرة والأنةدية هي التي تلعب”.
ذكر: “الدولة نحوما قررت وقف النشاط لم يأخذ أحد رأينا في وقف النشاط، ونحوما اتخذت الدولة مرسوم بإقفال الأنةدية هل أخذوا رأيهم؟”.
أضاف: “ليس ليٌ وصلةة بنادي القلعة البيضاء، ما أميوم عرفةه أن الدوري العام الوضعي سيستكمل وينتهي في نصف أكتوبر المقبل، وسنخصم من لاعبي سموحة 5%، وهم من اقترحوا هذا”.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.